لأول مرة تظاهرة للعلويين في “طرطوس” للمطالبة بإسقاط نظام الأسد

مظاهرة في طرطوس الثلاثاء 14-10-2014

مظاهرة في طرطوس الثلاثاء 14-10-2014

خرجت تظاهرات لأول مرة في تاريخ الثورة السورية يوم الثلاثاء 14-10-2014 للعلويين في طرطوس معقل نظام الأسد للمطالبة بإسقاط النظام ورموزه وذلك بعد أكثر من ثلاث سنوات ونصف منذ بدء الثورة السورية ضد نظام الأسد  .

وقد أطلق نشطاء في مدينة طرطوس أبرز معاقل نظام الأسد حملة بعنوان ” صرخة “ في الأيام الأخيرة بغية إيقاف حرب النظام الطائفية في سوريا وخاصة مع تزايد عدد قتلى العلويين “الطائفة التي ينتمي إليها الرئيس السوري بشار الأسد ” ، وقاموا بتوزيع منشورات كتب عليها ” الكرسي لك والتابوت لأولادنا ” و”الشارع بدو يعيش ” ، مستنكرين زجّ النظام بأولادهم وطائفتهم مقابل تمسكه بكرسي الحكم .

وتعتبر مدينة “طرطوس” الساحلية المعقل الرئيسي للأسد على مدى أكثر من ثلاث سنوات بعيدة عن المعارك ، لكنها سجلت أكبر عدد لقتلى العلويين على الأطلاق ،  حيث قدر نشطاء أن نصف قتلى النظام البالغ عددهم 115 ألفاً ينحدرون من طرطوس (تبقى الأرقام تقديرية بسبب قلة المعلومات التي تأتي مصادر توثيق تابعة للنظام أو من المشافي العسكرية أو المدنية ).

وفي موضوع متصل خرجت مظاهرة غاضبة في حي عكرمة الموالي شعبياً للنظام السوري بتاريخ 2-10-2014 في مدينة “حمص ” ردّد المتظاهرون الغاضبون شعارات منددة بمحافظ حمص ” طلال البرازي ” وطالبوا بإقالته من منصبه وحل الأجهزة الأمنية على تقصيرهم في تأمين الأمن للسكان المواليين للنظام بعد حدوث العديد من التفجيرات كان آخرها تفجير إرهابي أمام مدرسة راح ضحيته 30 طفلاً . وقد اتهمت قوات المعارضة السورية وشخصيات علوية النظام السوري بافتعال التفجير .

وقد حدثت  مجزرة تطهير طائفي وصفت ” بالمجزرة الطائفية “ في مدينة “بانياس” في محافظة طرطوس ذات الأغلبية السنية حيث راح ضحيتها أكثر من مائتي قتيل من الطائفة السنية وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تلك المجزرة ارتكبتها الأجهزة الأمنية السورية والميليشيات المسلحة الموالية لها على أساس ” طائفي “. وحدثت نفس المجزرة في قرة “البيضا” التي تقع وسط قرى موالية للنظام السورية حيث سقط ما يقارب 200 قتيل من الطائفة السنية .

ولقيت الحادثة تنديدا دوليا، بينما اعتبرتها المعارضة السورية عملية “تطهير عرقي” في المدينة سوري والموالين له . وأبرز تلك المشاهد كانت في قرية “البيضا” السنية منذ بداية الثورة السورية ضد نظام الأسد منذ أكثر من ثلاث سنوات في فديو كان الأشهر في بداة الثورة .

فيما هجّر معظم المعارضين للنظام السوري في محافظة “طرطوس” من المناطق التي يسكنونها تحت قمع النظام والميليشيات الموالية له ، بطرق مختلفة حيث بدأت قوات النظام  باعتقال النشطاء وتعذيبهم وتضييق الخناق عليهم إلى أن أصبحت المجازر منظمة ومستهدفة المناطق السنية .

ويتوزع سكان محافظة “طرطوس ” البالغ عددهم 900 ألف ، و86% من العلويين و9% من الطائفة المسلمة السنية ويتركز وجودهم في الحي القديم في مدينة طرطوس والباقي في مدينة بانياس التابعة للمحافظة نفسها . و4% مسيحيون . و1% من الطائفة الإسماعيلية .

 

____________

تقرير : إبراهيم الشمالي

مراسل مركز أمية الإعلامي

18-10-2014

600 total views, 1 views today

الوسوم: , , , ,

التنصيف : تقارير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Film izle Hd Film izle Online Film izle Tek Parça izle Filmi Full izle Hd Film Sitesi Direk izle Bedava film izle Film Tavsiyeleri Film izleyin hd film siteniz seks izle