هذه حقيقة يجب أن أوضحها لكل السوريين الأحرار واحفظوها عني ..

زهير سالم

لم تكن ثورة الشعب السوري في أي لحظة ثورة طائفية . لم تكن ثورة أكثرية ضد أقلية أو أقليات . كانت ثورة شعب مستضعف مظلوم ضد نظام مستبد ظالم . بحت أصواتنا ونحن ننادي هذه الثورة ليست ثورة السنة ضد العلويين ، ولا ثورة المسلمين ضد المسيحيين ، ولا ثورة العرب ضد الكرد . هكذا انطلقت هذه الثورة ، وهكذا هي اليوم ، وهكذا يجب أن تبقى ..

ولكن هذا لا يلغي أن بشار الأسد وزمرته ، وميشيل سماحة ولفيفه ، وتنظيمات البي واي دي ومشتقاتها والروس والإيرانيين والتحالف الدولي قد حاربونا على خلفية طائفية نتنة قذرة . وما يزالون ..
حين نتحدث عن التحالف القذر لهذه المكونات ثم ننظر إلى الخارطة على الجغرافيا الإسلامية من الشرق إلى الغرب ، ندرك أكثر طبيعة هذا التحالف وأبعاده وأهدافه .

نقول بأعلى صوت وأوضح لهجة : لسنا طائفيين ، وندين الطائفية النتنة ونمقتها ونبرأ منها ..ونعلم ونعلّم أن أعداءنا القتلة المجرمين الفاسدين المفسدين قد قاتلونا على خلفياتهم الطائفية المقيتة . وتحالفوا علبينا تحت راياتها ولكل له من نتنها نصيب .

يقول سيدنا عمر : لست بالخب ولا الخب يخدعني .

وبراءتنا من الطائفية لا تعني أن لا ندينها في سلوك المتلبسين من المجرمين المتحدين على كراهيتنا ، المتحالفين عبى قتلنا وتهجيرنا واحتلال أراضينا وسرقة أموالنا .

ولولا أن المنزلق خطير ، والمنحدر وعر لزدتكم وزدتكم من الشواهد والوقائع والمواقف والأسماء والهيئات ما تنهد له الجبال ، وتشيب له الولدان ..

اعرف عدوك ..
لا تعادِ على أساس طائفي فالطائفية عمى وحقد وكراهية وبغضاء ..
يقولون : إن الطائفية مثل الجرب تعدي . فكن الطبيب والبس عند معالجتها القفاز ..

________________

أ.زهير سالم : مدير مركز الشرق العربي

تقدير الموقف هذا  يعبر عن رأي كاتبه و لايعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

429 total views, 1 views today

الوسوم: , ,

التنصيف : تقدير موقف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann
Film izle Hd Film izle Online Film izle Tek Parça izle Filmi Full izle Hd Film Sitesi Direk izle Bedava film izle Film Tavsiyeleri Film izleyin hd film siteniz seks izle